التعريف بالمشروع الصوتي ( اتِّساق )

تمهيدٌ:
تنطلقُ فكرةُ هذا المشروع من السعي لحِفظِ نظام الأداء القرآنيِّ الذي اعتنى به أئمةُ الإسلام خلَفًا عن سلَف ؛ حيثُ كانَ الحِفَاظُ على هذا النظَامِ وصونُه عن الخطأ أحدَ أبرزِ بواعثِ التصنيفِ في علمِ التجويدِ. 

ومِن أجلِ تحقيقِ هذا الغايةِ الشريفةِ كانت فكرةُ مشروعِ تحقيقِ الأداءِ الصَّوتيِّ المرئي : اتِّسَاق 


تسميةُ المشروع  :(اتِّساق)
الاتِّساقُ لغةً : التَّمَامُ والكَمَالُ, وترابُطُ عناصِر الشَّيءِ وتنَاسُبُها، ومنه قوله تعالى : (( وَالقَمَرِ إِذَا اتَّسَقَ )) [سورة الانشقاق : 18] ، أي: اكتَمَلَ وصَارَ بَدْرًا ، والرَّتَلُ: اتِّسَاقُ الشَّيءِ وانتظَامُه عَلَى استِقَامَةٍ ، كما قال تعالى: (( أَوْ زِدْ عَلَيْهِ وَرَتِّلِ الْقُرْآنَ تَرْتِيلاً )) [سورة المزمل : 4] . 
فكَانَ اختيارُ هذا الاسمِ عُنوانًا لمشروعِنَا إشارةً إلى أنَّ أحدَ أبرزِ أهدافِه هو: ضبطُ أداءِ القرآنِ وانتظامُه، كما يلفِظُ به كبارُ قُرَّاءِ المُسلمينَ اليومَ على مختلفِ مشاربِهم ومناهجِ تلقِّيهِم.


المطلبُ الأولُ : (الرؤية والرسالة)


الرؤية : 
مَشروعٌ صوتيٌّ مرئيٌّ، يُعْنَى بِضبطِ أداءِ الأوجُهِ الدَّقيقةِ في التجْويد والقِرَاءاتِ .


الرسالة: 
تقديمُ نماذجَ تعليميَّةٍ صوتيةٍ ومرئيةٍ لأداءِ بعضِ مسائلِ التجويدِ والقِراءاتِ المختَارَةِ، محَرَّرةً وَفْقَ طريقةٍ عصريةٍ تقومُ علَى أحدثِ الوسائلِ التعليميةِ؛ وتهدِفُ إلى بنَاءِ المستفِيدِينَ في هذا العلمِ بناءً قويمًا، وَفقَ أعلَى مقايِيسِ الإتقانِ, بالأخذِ منْ أفواه الأئمَّةِ المتصدِّرينَ للإقراءِ في العالم الإسلامي المتَّصلِ سندُهمْ بِالنبي صلى الله عليه وسلم.


الهدفُ العام: 
تَحقيقُ نطقِ جملة من المسَائِلِ الأدائيَّةِ في التَّجوِيدِ والقِرَاءَاتِ القرآنيَّةِ وتوثيقُهَا.


الأهدافُ التفصيلية:
    1-  أن يُساعِدَ دارِسِي القرآنِ الكريمِ عَلَى ضبطِ الأدَاءِ الصوتيِّ لبعضِ مسائلِ التَّجويدِ والقِرَاءاتِ .
    2-  أن يُمَيَّزَ الأدَاءُ الصَّحِيحُ منَ غَيرِه.
    3-  أن يتقارَبَ الأداءُ العمليُّ بينَ مدارسِ الإقراءِ كافَّةً .
    4-  أن تُتَاحَ للباحثِينَ مرجعيَّةٌ تطبيقيَّةٌ أدائيَّةٌ موثوقةٌ ذاتُ مصداقيَّةٍ عالِيَةٍ


المحتوى:    
يتألَّفُ المشروعُ من تسجيلٍ صوتيٍّ مرئيٍّ اُخِذَ لِثُلَّةٍ من كبارِ العُلمَاءِ المُقرئِينَ المحقِّقينَ المشهُورين المسنِدينَ من عِدَّةِ أمصَارٍ؛ ليكُونَ مرجِعيةً تطبيقيَّةً لأهمِّ مسَائِلِ الأدَاءِ في التَّجويدِ والقِرَاءاتِ، ويصدُرُ معه كتابٌ يؤصلُ تلك المسائلَ الأدائيةَ المختارةَ ، بالإضَافةِ إلىَ مسائلَ علميةٍ ذاتِ صلةٍ وثيقةٍ بالقراءةِ والإقراءِ ؛ ليتكاملَ بذلك جانبَا الرِّوايةِ والدرايةِ.


المشايخ المشاركون في المشروع
هم نخبةٌ من كبارِ العُلمَاءِ المُقرئِينَ المحقِّقين المتصَدِّرينَ المسنِدينَ من عِدَّةِ أمصَار،
وهم الفُضلاءُ الأماجدُ :
    1.  الشَّيخُ محمدُ بنُ عبد الحميدِ بن عبدِ الله المصري السَّكندَرِيُّ رحمه الله .
    2.  الشَّيخُ عبدُ الحكيمِ بنُ عبدِ اللطيفِ بنِ عبدِ الله المِصريُّ رحمه الله .
    3.  الشَّيخُ كرَيِّمْ بنُ سعيد راجِح الدِّمشقيُّ.
    4.  الشَّيخُ إبراهيمُ بنُ فاضِل المشهدانيُّ المُوصليُّ .
    5.  الشَّيخُ  إبراهِيمُ الأخضَرُ بنُ عليّ القَيِّمِ المدنيُّ.
    6.  الشَّيخُ محمدُ بنُ الشَّريفِ السَّحابيُّ المغربيُّ.
    7.  الشَّيخُ مصطَفَى بنُ أحمدَ البِحْياوي المغربيُّ.
    8.  الشَّيخُ مُنِيرُ بنُ محمدٍ المظفَّر التُّونسيُّ.
    9.  الشَّيخُ الدكتور/ أحمدُ بنُ عيسى الْمعصَرَاوِيُّ المصري .
    10. الشَّيخُ الدكتور/ أيمَنُ رُشْدِي سُوَيْد الدمشقيُّ   .
     11. الشَّيخُ الدكتور/ عبدُ الستَّار بن فاضل النُّعَيْميُّ المُوصليُّ .
 

المستهدَفون:
المشتغِلونَ بتلقِّي وإقراءِ القرآنِ الكريمِ وقراءاتِه على اختلَافِ مستوياتهم.


أهمُّ مُخرَجاتِ المشروع:
يشمل الإخراجُ  النهائيُّ لهذا المشروعِ  ما يلي :
    1. تطبيقاً على الهواتف الذكية.
    2 قُرصًا مُدمَجًا CD.
    3. كتاباً يشتمل على تأصيلِ جانبِ  الدِّرايةِ في المسائلِ الأدائيةِ.
    4. نشرَ موادِّ المشروعِ  على المواقع الإلكترونية المتخصصة.
    5. حلقاتٍ تلفزيونيةً تُبَثُّ على القنوات الفضائية القُرْآنية.


واللهَ نسألُ أن يتقبلَ هذا العمل خالصًا لوجهِه الكريم ، وأن ينفعَ به كافَّةَ القراءِ والمقرئين ، في جميع الأقطارِ والأعصارِ، وأن يجزيَ القائمين على هذه المؤسسةِ المباركةِ -مؤسسةِ الملكِ خالدٍ الخيريةِ بالرياضِ-  على تبنِّيها وتمويلِها الكاملِ  لهذا المشروعِ المباركِ ، ومنسوبي مركزِنا المباركِ – مركزِ الملكِ خالدٍ الإرشاديِّ -  ، وكلَّ من ساهمَ في هذا المشروعِ المباركِ من الباحثين والمراجعِين ، والمشايخَ المقرئين ، والأكاديميين المتخصِّصين  بجُهدٍ أو مالٍ أو مشورةٍ خيرَ الجزاءِ ، وأن يجعلَه في ميزانِ حسناتِهم ، وحسناتِ الملكِ الصالحِ خالدِ بنِ عبدالعزيزِ رحمةُ اللهِ عليه.

المشروع الصوتي المرئي لتحقيق مسائل أدائية في التجويد والقراءات

  • White Google+ Icon
  • White YouTube Icon

جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة الملك خالد